خطأ قرآني مضحك: السماء والأرض سواء

على ضوء ما تعلمته من الفيزياء، قطر الكون أكثر من 90 مليار سنة ضوئية…

والأرض نصف قطرها هو أقل من عُشُر (واحد على عشرة) ثانية ضوئية…

على ضوء هذه الأرقام، أود من مسلم أن يشرح لي هذه الآية (طبعاً لأن المسلمين يدعون أنهم يفهمون القرآن):

“وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ” آل عمران 133

يعني تخيل أني أقول أني أملك مزرعة عرضها أوروبا وسيارتي…

هل هذا كلام يصدر من إنسان عاقل يفهم طبيعة الكون وحجمه؟

بعض المتدينين يظنون أن الله خلق هذا الكون من أجلنا…عزيزي المتدين، هل تعلم مدى حجمنا ضمن مجرة درب التبانة التي نعيش فيها؟ أظن أنك تعرف أننا لسنا أكثر من قطعة غبار في هذه المجرة التي قطرها 200 ألف سنة ضوئية (أي أن الضوء الذي يسير بسرعة 300 ألف كيلو متر في الثانية يحتاج إلى 200 ألف سنة ليقطعها!!!)…لكن دعني أعطيك تصور عن مدى صغر البشر بالنسبة لهذا الكون وليس فقط المجرة…

حسب آخر تعداد سكاني، عدد البشر على الأرض هو 9 مليار نسمة تقريباً.

هل تعلم كم مجرة (مثل مجرة درب التبانة) يوجد في الكون؟ عدد المجرات في الكون حسب آخر إحصاء هو 500 مليار مجرة تقريباً!!

هل تعلم معنى هذا الكلام؟؟

هذا الكلام معناه أننا لو أعطينا كل إنسان على الإرض 50 مجرة ليمتلكها، فلن يكفي عدد سكان الأرض لامتلاك كل مجرات الكون!! تخيل كل إنسان يملك 50 مجرة!!!!

والمضحك أكثر في كل هذا هو أن المناطق الصالحة للحياة في كل هذا الكون صغيرة جداً بحيث أنها صفر عملياً!! أي أننا كالنبتة التي شقت حياتها في قلب الصخور في الصحراء!!

فهل فعلاً أنت بهذا القدر من ضيق الأفق العقلي لتظن أن هذا الكون خُلق من أجلك؟

إذا كان هذا الكون خُلق من أجلك، فما هي مواصفات الكون الذي لم يُخلق من أجلك؟

أعطونا شرحاً يا مسلمين! هل يعقل أن خالق كل هذا الكون يقارن الأرض بكل هذه “السماوات”؟

وكي يكون عندك تصور لحجم الكون بالنسبة للأرض ادخل إلى البرنامج الممتع التالي على فلاش:

http://htwins.net/scale2/lang.html

WeAreHereInGalaxy

أعجبني المنشور(61)لم يعجبني المنشور(34)

6 تعليقات على “خطأ قرآني مضحك: السماء والأرض سواء”

  1. يمكن تفسيرها بالتقريب لعقول لم تكن تعلم حجم الكون فقد اتيح لك دراسة الفيزياء فى حين من 1400 عام لم يكن متاحا معرفة حجم الكون فكلمة عرضها الارض لهؤلاء تعنى مساحة كبيرة لكن بالنسبة لك تعنى شىء صغير لانك تعلم حجم الكون مقارنة

    فالامر قد يكون مجرد تقريب لفهم اناس لا تعرف حجم الكون

    أعجبني المنشور(4)لم يعجبني المنشور(7)
    1. وماذا عنا نحن في هذا العصر؟ أليس القرآن لكل زمان ولكل مكان؟ أم أنه نزل خصيصاً لأبناء الجزيرة العربية البدو في ذلك الزمن؟ يعني تفادي خطأ تافه مثل هذا هو غاية في البساطة، وأساساً قول آية كهذه هو تصرف لا داعي له، فيمكنك أن يقول "وسعها السماوات" وبعدها يخرس أحسن ما يقول جنبها "الأرض" ويفضح نفسه.

      توقفوا عن عادة محاولة تخريج إعذار لإلاهكم القدير العليم.

      سام.

      أعجبني المنشور(15)لم يعجبني المنشور(6)
  2. مضحك أن الناس ينادونني بالمجنونة و الغبية و الصهيونية و ينصحونني بالدهاب لطبيب نفسي لأنني لا أؤمن بتراهاتهم هعهعهع

    أعجبني المنشور(11)لم يعجبني المنشور(2)
  3. اخ سام حابه ارد عليك.
    ﻻن البدو ما يعرفوا وما عندهم علم مثل حضرتك متعلم، فكانت لهم الارض مقياس لحجم الجنة. فهم ماعندهم علم بكبر حجم السماء. والارض بتيهوا فيها فتكون الارض حينئذا كبيره في عينهم. فخاطبهم الله على قد معرفتهم. اما السماوات فهذا خطاب تصويري لك ولكل من عنده علم بكبر حجم السماء.
    لذلك ان الله سبحانه وتعالى عالم بحال خلقة. راعى الفروق الفردية بين الناس وتطور العلم . فعلا القران صالح لك زمان ومكان. فهو اعطى البدوي الغير متعلم الارض كمثال. واعطى المتعلم السماء كمثال.
    سبحانك يالله ما اعظمك.

    أعجبني المنشور(14)لم يعجبني المنشور(6)
    1. وهل كان يظن البدو أن السماء صغيرة مثلاً؟ السماء في ذلك الوقت بحسب أعرافهم كانت تحوي الأجرام السماوية والتي منها الشمس والقمر والتي منها حتى كان هناك آلهة، وكانت أشياء عظيمة، فأنت تدعين في كلامك أنهم لم يكونوا يعرفون أن السماء كبيرة؟ هذا كذب واضح من طرفك أو جهل وعدم تفكير في عواقب كلامك.

      من ناحية أخرى ماذا لو كتب إلاهك العبقري في القرآن "وسعها السماوات" فقط؟ هل كان سيكفر أهل محمد مثلاً؟ هل كانت ستكون الحجة ناقصة؟ على العكس، كانت الآية ستكون صحيحة ولن نعترض عليها، وستكون صالحة لكل زمان ومكان، بينما واضح جداً أن الآية الآن هي صالحة لعصور البدو فقط، وليست صالحة لواحد مثلي يفهم حجم هذا الكون الحقيقي ويفهم أن مقارنة الكون مع الأرض سخافة تشبه مقارنة أوروبا بعرض سيارتي.

      إذاً في أفضل الأحوال القرآن غير صالح لي ولعصري.

      أعجبني المنشور(8)لم يعجبني المنشور(6)
  4. طب انا 20 سنه وبفضل افكر انى مهما هعيش حتى لو 100 سنه بعد ما يخلص عمرى واللى اصلا مهما اتمتعت بيه باى طريقه مشروعه او غير مشروعه مش هشبع من الدنيا وبسال نفسى لو مفيش رب ولا حياه تانيه مستنيانى ده فحد ذاته محبط جدا يوصلنى انى انتحر طب لما يزيد الضغط عليا واسمع بالصدفه ايه قرءانيه بتقول (لقد كنت فى غفلة من هذا فكشفنا عنك غطاءك فبصرك اليوم حديد ) واحس كانه تحذير .اعمل ايه واعيش ازاى وبهدف ايه واخرتنا ايه .واتمنى تنشرو تعليقى والناس ترد عليا

    أعجبني المنشور(4)لم يعجبني المنشور(0)

اترك تعليقك


ملاحظة: التعليقات لن تنشر فوراً، وستتم مراجعتها قبل قبولها



1- في حالة وجود أي شتائم أو قلة أدب أو ترداد للشعارات الرنانة سيتم إهمال التعليق. هذه الصفحة للمثقفين فقط ونتوقع أن يكون المعلق ناضجاً وواعياً للكليشيهات التي سئمنا من سماعها من شاكلة المؤامرات والصهيونية والماسونية وغيرها والتي هي شماعة ليبرر بها المسلمين انحطاطهم في العالم.
2- قبل طرح تساؤلك أو تعليقك، تأكد أن الموضوع الذي ستتكلم فيه لم تتم مناقشته في الصفحة، فهناك في الصفحة محرك بحث وهناك قائمة على اليسار لمواضيع أساسية تم النقاش فيها. التكرار غير مفيد ولهذا السبب فتحنا المدونة، كي نتجنبه. جنّبنا وجنّب نفسك عناء التكرار.
3- المناقشة هنا تتم عن طريق الدليل والإثبات وليس عن طريق قال فلان، في حالة طرحك لأي ادعاءات دون أدلة سيتم اهمال تعليقك.
4- في حالة رفضك للأسلوب العلمي سيتم إهمال تعليقك. هذه الصفحة اسمها العلم يكذب الدين، وليس اسمها الثرثرة تبرر الدين.
5- في حالة رغبتك بطرح الأسئلة للنقاش فاستخدم صفحة سؤال وجواب - اضغط هنا ليتم تحويلك لصفحة سؤال وجواب https://qa.onlyscience.org.
6- إذا كنت تريد النقاش بالعلوم فأنت مجبر أن تحضر مقالات علمية وكتب علمية معتمدة تماماً كما نفعل في صفحتنا. نحن هنا نناقش العلم وعندنا بروتوكول واضح للتعامل وضحناه في مقالة ما هي قصتنا وقصة الإلحاد كي نتجنب الثرثرة وتضييع الوقت، ونحن نتوقع أن تكون قرأت هذه المقالة قبل طرح أي سؤال أو أي تعليق وهذا شرطنا.
7- إذا كنت تريد النقاش بالدين فعليك أن تحضر أدلة على كل كلمة تقولها، وهذه الأدلة تتضمن مثلاً مراجع الدين نفسه، في حالة الإسلام مثلاً القرآن وتفسيره والأحاديث مع مصدرها كاملاً من سند ومتن ومرجع الخ... نسخ ولصق المقولات والأحاديث دون تعريف صحتها ومصدرها سيؤدي إلى إهمال التعليق.
8- أي نسخ ولصق لمعلومات من الإنترنت من مصادر عشوائية لا تملك مصداقية علمية معتمدة (مثل مواقع هراتل الإعجاز العلمي أو فيديوهات يوتيوب أو ما شابه) سيؤدي إلى إهمال التعليق. كل كلمة تقولها يجب أن تأتي بمصدرها، وإن كان من العلوم يجب أن يكون مصدر معتمد كما شرحنا سابقاً. كلام شخص على فيديو أو صفحته الخاصة لا يعتبر مصدر موثوق.
9- التعليق حصراً وتحديداً إما باللغة العربية بأحرف عربية أو باللغة الإنجليزية بأحرف إنجليزية. استخدام لغات أخرى أو كتابة اللغة العربية بأحرف إنجليزية ستؤدي إلى إهمال التعليق. للأسف ليس عندنا وقت لفك تشفير الكلمات العربية المكتوبة بأحرف إنجليزية فهي مسألة تأخذ وقت طويل جداً لمن لا يملك خبرة بهذه الطريقة وبالذات عندما نتكلم بمواضيع معقدة مثل الدين والإلحاد.
10- نحن لسنا متفرغون فقط للإجابة في الصفحة وعندنا أعمال وأسر ومشاغل الحياة، وسنجيبكم عندما نقدر، وأهلاً وسهلاً بكم.


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*


*





معاً لمحاربة الخرافة