كتاب لا يجب أن نفهمه

إذا قرأت كتاباً وفهمته واستفدت من هذا الكتاب بمعلومات جديدة، فستمدح كاتب هذا الكتاب وتمدح الكاتب، وتقول أنك استمتعت بقراءته.

وطبعاً العكس بالعكس، فإن قرأت كتاباً لم تفهم منه شيئاً مهما حاولت التعمق فيه، ولم تستفد منه عند الانتهاء من قراءته بأي معلومات جديدة فستقول أن الكتاب رديء وأن الكاتب يجب أن يعمل كدهّان أو سبّاك.

هذه قاعدة عامة وشاملة وجامعة على الأرض كلها، فجودة الكتاب يتم تحديدها دوماً من مدى وضوح الأفكار ووصولها إلى القارئ.

المضحك أن هذه القاعدة تنطبق على كل كتب الدنيا، إلا الكتب الدينية من مثل القرآن والإنجيل وغيرها… فهذه الكتب مطلسمة وغير مفهومة، وعندما تقرأها لا تدرك فعلاً الغاية من المكتوب، فهل هو قصة؟ أم قاعدة؟ أم مثال؟ أم تهديد؟ أم رمز؟ وفي كل عصر يأتي تفسير مختلف لهذا الكتاب، والناس تستمر في قراءة هذا الكتاب طوال عمرها دون فهم، وتحاول فهم الكتاب على مزاجها…

فعلاً أتساءل… هل ستكون لمقالة أينشتاين عن النسبية الخاصة أو أي مقالة علمية أي قيمة فعلية على الإطلاق إذا فسّرها كل إنسان على هواه؟ هل سيكون لها قيمة لو فسّر جملة واحدة في المقالة على هواه؟

هذه الازدواجية عند المتدينين هي أكبر دليل على أن عندهم خلل عقلي يجعلهم عاجزين عن إدراك أن الكتب الدينية هي كتب عديمة الفائدة…

فما فائدة الكتاب الذي يعطيه القارئ معانيه؟ أليست الكتب موجودة لنأخذ منها المعلومات؟ أم أنها موجودة لنعطيها المعلومات؟

يمكنك طرح مليون مثال لتثبت فيه أن الكتاب الذي لا تفهمه عندما تقرأه هو كتاب سيّء بكل المقاييس، لكن يستمر المتدين بمدح كتابه الديني مع أنه غير مفهوم بالنسبة له ويحتاج إلى مجلدات متناقضة من التفاسير المزاجية لهذا الكتاب…

هل لديكم عقول فعلاً يا متدينين؟

أعجبني المنشور(18)لم يعجبني المنشور(2)

اترك تعليقك


ملاحظة: التعليقات لن تنشر فوراً، وستتم مراجعتها قبل قبولها



1- في حالة وجود أي شتائم أو قلة أدب أو ترداد للشعارات الرنانة سيتم إهمال التعليق. هذه الصفحة للمثقفين فقط ونتوقع أن يكون المعلق ناضجاً وواعياً للكليشيهات التي سئمنا من سماعها من شاكلة المؤامرات والصهيونية والماسونية وغيرها والتي هي شماعة ليبرر بها المسلمين انحطاطهم في العالم.
2- قبل طرح تساؤلك أو تعليقك، تأكد أن الموضوع الذي ستتكلم فيه لم تتم مناقشته في الصفحة، فهناك في الصفحة محرك بحث وهناك قائمة على اليسار لمواضيع أساسية تم النقاش فيها. التكرار غير مفيد ولهذا السبب فتحنا المدونة، كي نتجنبه. جنّبنا وجنّب نفسك عناء التكرار.
3- المناقشة هنا تتم عن طريق الدليل والإثبات وليس عن طريق قال فلان، في حالة طرحك لأي ادعاءات دون أدلة سيتم اهمال تعليقك.
4- في حالة رفضك للأسلوب العلمي سيتم إهمال تعليقك. هذه الصفحة اسمها العلم يكذب الدين، وليس اسمها الثرثرة تبرر الدين.
5- إذا كنت تريد النقاش بالعلوم فأنت مجبر أن تحضر مقالات علمية وكتب علمية معتمدة تماماً كما نفعل في صفحتنا. نحن هنا نناقش العلم وعندنا بروتوكول واضح للتعامل وضحناه في مقالة ما هي قصتنا وقصة الإلحاد كي نتجنب الثرثرة وتضييع الوقت، ونحن نتوقع أن تكون قرأت هذه المقالة قبل طرح أي سؤال أو أي تعليق وهذا شرطنا.
6- إذا كنت تريد النقاش بالدين فعليك أن تحضر أدلة على كل كلمة تقولها، وهذه الأدلة تتضمن مثلاً مراجع الدين نفسه، في حالة الإسلام مثلاً القرآن وتفسيره والأحاديث مع مصدرها كاملاً من سند ومتن ومرجع الخ... نسخ ولصق المقولات والأحاديث دون تعريف صحتها ومصدرها سيؤدي إلى إهمال التعليق.
7- أي نسخ ولصق لمعلومات من الإنترنت من مصادر عشوائية لا تملك مصداقية علمية معتمدة (مثل مواقع هراتل الإعجاز العلمي أو فيديوهات يوتيوب أو ما شابه) سيؤدي إلى إهمال التعليق. كل كلمة تقولها يجب أن تأتي بمصدرها، وإن كان من العلوم يجب أن يكون مصدر معتمد كما شرحنا سابقاً. كلام شخص على فيديو أو صفحته الخاصة لا يعتبر مصدر موثوق.
8- التعليق حصراً وتحديداً إما باللغة العربية بأحرف عربية أو باللغة الإنجليزية بأحرف إنجليزية. استخدام لغات أخرى أو كتابة اللغة العربية بأحرف إنجليزية ستؤدي إلى إهمال التعليق. للأسف ليس عندنا وقت لفك تشفير الكلمات العربية المكتوبة بأحرف إنجليزية فهي مسألة تأخذ وقت طويل جداً لمن لا يملك خبرة بهذه الطريقة وبالذات عندما نتكلم بمواضيع معقدة مثل الدين والإلحاد.
9- نحن لسنا متفرغون فقط للإجابة في الصفحة وعندنا أعمال وأسر ومشاغل الحياة، وسنجيبكم عندما نقدر، وأهلاً وسهلاً بكم.


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

*

code