من اين اتي الكون؟

إذا لم يكن الله موجودا فمن اين اتي الكون؟ السؤال الذي نسمعه كثيرا, و في الحقيقة هو سؤال مقبول و افضل سماعه 100 مرة عن سماع الأسئلة الغبية عن العلماء الوهميون الذين اثبتوا ان في جناحي الذبابة داء و دواء او ان شرب طرطرة الجمل يشفي الأمراض كما بالأحاديث في الصحاح. شاهد هذا الفيديو المترجم للعربية اولا ثم إقراء تعقيب عليه بالأسفل


تعقيب

المسألة ببساطة هي اننا نعرف بعض الإجابات حتى حدود معينة, و ما لا نعرفه الأن نستمر في المحاولة لعلنا نعرفه يوما ما. اذا فهمت محتوي الفيديو ستدرك ان “الله” مرفوض منطقيا كأحد الحلول. اذا احتار عقلك في محاولة الإجابة عن اسئلة تتجاوز حدود ما نعرفه الأن فلا تستسلم و تلجاء لخرافة لا دليل عليها لتفسير ما لا تعرفه.

تخيل انك كنت تعيش في في العام 541 ميلادية عندما اجتاح الطاعون اجزاء من شرق الامبراطورية الرومانية و قتل من 25 الي 50 مليونا. تخيل انك جلست و عصرت ذهنك بكل جهدك لمحاولة ايجاد سببه. هل كنت ستعرف؟ مهما فكرت بعمق هل كنت ستستنتج وجود البكتيريا التى تسبب الطاعون في حين انك وقتها لم تعرف اصلا بوجود كائنات مجهرية لا تري بالعين و بالنسبة لمعرفة زمنك الكائن الحي هو شيئ تستطيع ان تراه؟

بالطبع لا. فكر في هذا المثل كلما تساءلت عما يتجاوز معارفنا الحالية في موضوع نشوء الكون و استوعب ان الأجابات ستكون اشياء خارج قدرة خيالك تماما كما كانت البكتيريا خارج خيال كل من عاش وقت الطاعون.

الحاج عبده

أعجبني المنشور(17)لم يعجبني المنشور(4)

أحد اوضح اخطاء القرآن : “وإذا النجوم انكدرت”

عزيزي المسلم. إقراء بعناية, تفحص الروابط لتتأكد من كل معلومة, و بعد ذلك اذا استمريت بالتصديق في قرآن محمد فأنصحك بالبحث عن طبيب امراض عقلية متمكن.

يقول القرأن في وصف اهوال يوم القيامة “وإذا النجوم انكدرت”. ما معني انكدرت؟ نترك التفسير لعلماء الأسلام الكبار الموجود بكتب التفسير:

الرابط من موقع اسلام ويب

القرأن يدعي ان يوم القيامة النجوم ستسقط على الأرض. مشهد مهيب بالفعل و لابد انه ادخل الهلع في قلوب اتباع محمد البسطاء و استمر في تخويف المسلمين لقرون. و لكن توجد مشكلة بسيطة في هذا الكلام:

222

المشكلة اننا الأن نعرف بفظل العلوم الحديثة ان الشمس (اقرب النجوم للأرض) حجمها اكبر من الارض بحوالي 1,300,000 مرة (مليون و ثلاثمائة الف مرة).

333

الرابط

الشمس بحجمها المهول مقارنة بالأرض ليست حتي نجما كبيرا, بل هي من النجوم متوسطة الحجم كما يخبرنا موقع الناسا

444

الرابط

القرأن اذن يدعي الشمس التي هي اكبر من الأرض ب 1.3 مليون مرة و معها نجوم اخري اكبر من الشمس نفسها بألاف المرات ستسقط و تتناثر على الأرض! تخيل حجم السخف و الجهل وراء إدعاء كهذا. الأن فلتسأل نفسك: هل فعلا من كتب القرأن اله خالق مطلع ام إعرابي بدائي التفكير نظر للنجوم فظنها اشياء صغيرة ستسقط و تتبعثر على الأرض؟

من الظلم البين الواقع على المسلمين ان العالم لا يهتم برياضتهم المفضلة و أنها لا تدخل في دورة الألعاب الأوليمبية و إلا لفاز اتباع محمد بكل ميدالياتها. هذه الرياضة هي بالطبع “الترقيع”, و هو ما يهرولون لعمله كلما فضح احد ما اخطاء دينهم.

عندما نشرت هذا الكلام سابقا جري المسلمون الي صفحات شيوخهم المخرفين يطلبون منهم الغوث, ثم عادوا منتفخي الأوداج بما ظنوا انه تفسير لمخازي القرأن و اخبروني ان انكدار النجوم يعنى انطفائها و ذهاب ضوءها, و اخبرني اخرون ان الأنكدار هو تناثرها و تبعثرها من مواقعها فقط بلا سقوط على الأرض. طبعا هذه الترقيعات الخائبة تخالف التفسير الأسلامي الذي لم يعترض عليه احد لألف و ربعمائة عام بسقوط النجوم على الأرض و الذي شاهدناه من مصادره في بداية المقالة, و لكن على سبيل الفكاهة دعونا نفحصها لنري الحد الأسطوري من الجهل الذي بلغه “علماء” الأسلام المعاصرين و سذاجة من يصدقهم.

night-sky_2-jpeg

هل تعلم ان ضوء الشمس (اقرب النجوم) يستغرق 8 دقائق للوصول للأرض بسبب بعدها؟ الشمس تبعد عن الأرض ب 8 دقائق ضوئية فقط. النجوم الأخري التي تراها ليلا بالعين المجردة ابعد كثيرا, فأقربها (بخلاف الشمس) هو Proxima Centauri و يبعد عن الأرض ب 4.2 سنة ضوئية, و ابعد النجوم التى تري بسهولة بالعين المجردة هو Deneb و يبعد عن الأرض ب 3230 سنة ضوئية.

رابط Proxima Centauri

رابط Deneb

معني هذا ان الضوء القادم من النجم القريب يستغرق اكثر من 4 سنوات ليصل لنا, و ان الضوء القادم من النجم البعيد يستغرق اكثر من 3 ألاف سنة ليصلنا. اذن لو “أنطفأت” النجوم الأن فلن نعرف لأننا سنظل نري اقربها كما هو بلا تغيير لمدة اكثر من اربعة سنوات و سنظل نري ابعدها كما هو بلا تغيير لأكثر من 3 ألاف سنة بعد ان ينطفئ, و نفس الشيئ ينطبق علي ما بينهما من ألاف النجوم الأخري كل حسب بعده عن الأرض.

ماذا لو كان معني الأنكدار التبعثر؟ نفس الشيئ, اذا تحركت و تبعثرت النجوم الأن لن نعرف و لن نري هذا بل سنظل نراها في مكانها الأصلي لألاف السنوات بعد تبعثرها او تحركها حتى يصلنا الضوء من موقعها الجديد. بإختصار و لقطع الطريق على اي ترقيعة اخري, يوم القيامة سواء النجوم تبعثرت او تناثرت او انشطرت او ظهرت لها مؤخرات و تغوطت فلن نعرف و لن نري اي تغيير لألاف السنوات بسبب بعدها عن الأرض.

اي وصف لأي حدث يحدث للنجوم يوم القيامة هو ببساطة جهالات لا معنى لها, وهذا لا يدع مجالا للشك ان من كتب القرأن لم يعرف ماهية النجوم ولا عرف احجامها و لا بعدها و لا سرعة الضوء ولا غيره, و بناء عليه كتب بما كان يظنه عن النجوم انها كرات صغيرة و اننا سنري ما يصيبها يوم القيامة من سقوط او تناثر او إنطفاء او اي حدث كان, و هو ما نعرف انه خطاء.

الحاج عبده

 

 

 

أعجبني المنشور(28)لم يعجبني المنشور(19)

دلائل إن القرآن تحرّف وضاع قسم منه

من سورة البقرة، نلاحظ إن المعنى غير مترابط، وهو دليل على ضياع قسم من القرآن هنا
من سورة البقرة، نلاحظ إن المعنى غير مترابط، وهو دليل على ضياع قسم من القرآن هنا

 

Quran ta7reef (1)

Quran ta7reef (3)

Quran ta7reef (4)

Quran ta7reef (5)

Quran ta7reef (6)

 

1506742_601652843216982_643187991_n
لا معنى لكلمة (حيوان) هنا، حصل خطأ عند نقل كلمة (الحياة) وأصبحت بهذا الشكل، للمزيد شاهد الفيديو أدناه:

أعجبني المنشور(20)لم يعجبني المنشور(10)

من سرقات القرآن

من السرقات الموجودة في القرآن من أساطير الإغريق:

﴿ وََيُمْسِكُ السَّمَاء أَن تَقَعَ عَلَى الْأَرْضِ إِلَّا بِإِذْنِهِ ﴾(الحج: 65).

ففي الأساطير الإغريقية: أطلس: هو إله يحمل السماء على كتفيه كي لا تقع.

العلم يقول بأن السماء ليست سوى طبقة غازية، أي أنها ليست جسم صلب أو ملموس كي “تقع”.

1441418_572578139457786_1791121174_n

أعجبني المنشور(14)لم يعجبني المنشور(8)

منطق الله المضحك في القرآن!

بحسب ما جاء في القرآن، فإن الله قد قدّر الأمور مسبقاً وبالتالي فإن حدوثها مجرّد تنفيذ لإرادته:

(ألم تعلم أن الله يعلم ما في السماء والأرض إن ذلك في كتاب) [الحج:70]

(وخلق كل شيء فقدره تقديراً) [الفرقان:2]

(وكان أمر الله قدراً مقدوراً) [الأحزاب:38]

لو جئنا على قصة بني إسرائيل، لوجدنا إن الله قد وضع بينه وبينهم ميثاقاً
(مع علمه المسبق بإنهم سينقضونه)
لذا عندما نقضوه (فعلوا ما قدّر)، غضبَ عليهم ولعنهم!

ألا تبدو هذهِ القصة طفولية قليلاً؟

أين المنطق فيها؟

أعجبني المنشور(24)لم يعجبني المنشور(8)

القرآن: الـ Playboy المقدّس

 تخيّـل يا عزيزي المُـسلم إنك دخلت على إبنك الذي يبلغ الـ 8 من العمر فوجدته يتصفّـح مجلّـة ((بلاي بوي)) (مجلّـة أباحية)..

ماذا ستكون ردّة فعلك حينها؟

بالتأكيد ستغضب وتعاقبه،
لأنك تدرك إن مثل هذهِ المواضيع (المواضيع الجـنسية) ليست ملائمة لعمرهِ..

من هذا المنطلق والمبدأ، دعني أسألك: لماذا إذاً تسّـمح له بقراءة القرآن؟

سأقدم لك 5 آيات فيها كلام صريح عن الجنس وعن أوضاعه
وكذلك وصف لأعضاء جنسية…
لذا يمكننا القول إن القرآن يحمل إباحة وبالتالي لا يصلح للأطفال:

1- (إن أصحاب الجنة اليوم في شغل فاكهون) [يس:55]

التفسير: إن أصحاب الجنة شغلهم افتضاض العذارى.

2- (فلما قضى زيد منها وطراً) [الأحزاب:37]

التفسير: عندما إنتهى زيد من معاشرتها جنسياً، وقضاء الوطر يكون بإنزال الزوجة.

3- (فيهن قاصرات الطرف لم يطمثهن إنس قبلهم ولا جان) [الرحمن:56]

التفسير: أي لم يصبهن بالجماع قبل أزواجهن هؤلاء أحد. والطمث الافتضاض وهو النكاح بنزول الدم.

4- (إن للمتقين مفازا (31) حدائق وأعنابا (32) وكواعب أترابا) [سورة النبأ]

الكواعب الأتراب: هي الأثداء المرتفعة المكعّـبة التي لم تتدلى بعد لأن صاحبتها ما زالت صغيرة في العمر.

5- (نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم) [البقرة:223]

التفسير: أي جاامعوا نساءكم وهنَّ مقبلات، ومدبرات، ومستلقيات.

بعد قراءة الآيات أعلاه مع تفاسيرها، ألا تعتقد يا عزيزي المسلم بوجوب تحديد سن أدنى لقراءة القرآن؟ أم إنك تؤمن بقراءته بدون فهم؟

 

1425594_755230004525931_9130700111931981843_n

أعجبني المنشور(17)لم يعجبني المنشور(7)

الصحابة كانوا يتسابقون على دلّك جلودهم بمخاط محمد!


لا نستغرب مثل هذا التصرّف, فمحمد قد عمد على غسل أدمغة المسلمين بأحاديث كثيرة تحثّهم على أن يحبوه أكثر من أنفسهم (لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من نفسه وماله وولده).


النخامة هي مادة تتكون من المخاط وتخرج من المجاري التنفسية، وقد تحتوي على لعاب، فما هي فائدتها الطبية كي يتباركوا بها؟

أم إنه مجرّد تصرّف ناتج عن عدم تفكير وطاعة عمياء؟

 

المصدر

أعجبني المنشور(11)لم يعجبني المنشور(7)

جهل محمد بالطبيعة يثبت إنه كان ينطق عن الهوى!

1- محمد يقول أن تعاقب الفصول بسبب ((تنفس جهنم))
العلم يقول: تحدث الفصول الأربعة نتيجة ميل محور الأرض بدرجة معينة أثناء دورانها حول الشمس في مدار بيضاوي خلال السنة

2- محمد كان يعتقد إن صوت الرعد هو بفعل أحد الملائكة
مع تطور العلم، أصبح معلوماً أن الرعد ما هو إلا الصوت الناتج من البرق، والبرق ينتج من تصادم غيمتين، أحدهما ذات شحنة موجبة والأخرى سالبة

3- محمد يقول إن الله ينزل إلى الأرض في الثلث الأخير من الليل..

ثلث الليل الأخير موجود بشكل دائم على الأرض، لأن الأرض ليست مسطحة كما كان يعتقد محمد.

 

4- محمد كان يعتقد إن الكسوف عقوبة إلهية يستعملها الله لتخويف عباده..

لكن ونتيجة للتطوّر العلمي، أصبح بالإمكان تحديد موعد كسوف الشمس بكل دقة..

فينتظر الناس ذلك اليوم المُـحدد والساعة المُـحددة كي يستمتعوا بالمنظر الذي يمثّـل ظاهرة طبيعية..

نتسائل… ماذا سيكون موقف محمد لو كان حيّـاً اليوم وأخبرناه إننا نعلم بالضبط متى سيحصل الكسوف التالي؟

هل سيظل مصراً على إنه عقوبة من الله؟

هل هذا يعني إننا نعلم إن الله سيخوفنا بعد حوالي كذا فترة من الزمن؟
هل هذا يعني إن تصرّفات الله متوقعة ومعلومة؟

فكّـروا بها قليلاً..

 

eclipse

أعجبني المنشور(27)لم يعجبني المنشور(7)

من فظائع محمد الإجرامية

هل تعلم -عزيزي المُـسلم- أن مجموعة من الرجال قتلوا راعٍ وسرقوه، فأمر محمد “نبي الرحمة” بقطع أيديهم وأرجلهم، وأحرق عيونهم بمسامير ساخنة..

وفي رواية أخرى إنه أبقاهم عطشى للموت..

وحسب رواية أخرى إنه أحرق جثثهم بعد قتلهم؟
الآن إخبرني… كيف تتوقع أن لا تنشأ مجموعات إرهابية والموروث الإسلامي يحوي كل هذهِ الفظائع؟
لماذا تستغرب أعمال #داعش الإجرامية وهم يعتبرون إن كل ما قام بهِ محمد سُـنة يجب تطبيقها إلى “يوم الدين”؟
هل عرفت الآن ما سبب تركيزنا على الإسلام دون غيره؟
————
أعجبني المنشور(12)لم يعجبني المنشور(12)

الآية التي كشفت عن طريقة معاملة محمد لنسائه

سودة بنت زمعة هي التي نزلت بها آية: “وَإِنِ امْرَأَةٌ خَافَتْ مِنْ بَعْلِهَا نُشُوزًا أَوْ إِعْرَاضًا”
 
سودة خشيت أن يطلقها محمد بسبب كبر سنها، فقالت له: لا تطلقني وبالمقابل سأعطي يومي لعائشة.. فوافق محمد.
 
هذهِ الحادثة تعطي صورة واضحة عن طريقة تعامل محمد مع نسائه.. فما أن تكبر إحداهن ولا تعد ملائمة لإشباع رغباته، يطلقها..
 
أعجبني المنشور(15)لم يعجبني المنشور(10)





معاً لمحاربة الخرافة